التصنيفات
الأطفال الصحة

الإضطرابات النفسية والسلوكية الأكثر شيوعا عند الاطفال(2)

إذا لاحظت أحدى أعراض اضطراب العناد في طفلك أو مراهقك ، فعليك البحث عن المساعدة من خلال التشخيص ، فغالبًا ما يمنع العلاج المبكر حدوث مشكلات في المستقبل.

اضطراب العناد التحدي المعارض (ODD) 

(oppositional defiant disorder (ODD

ما هو اضطراب العناد التحدي المعارض (ODD) ؟

اضطراب العناد التحدي المعارض إضطراب يتم تشخيصه في الغالب في مرحلة الطفولة. 

الأطفال المصابون باضطراب العناد التحدي المعارض غير متعاونين ومتحدين ومعادين للأقران والآباء والمعلمين وغيرهم من الشخصيات ذات السلطة هم أكثر مضايقة للآخرين مما هم عليه لأنفسهم.

ما الذي يسبب اضطراب العناد عند الأطفال؟

لا يعرف الباحثون أسباب الاضطراب تحديدًا، ولكن هناك نظريتان رئيسيتان لسبب حدوثه:

1- النظرية التنموية التطويرية : تقترح هذه النظرية أن المشاكل تبدأ عندما يكون الأطفال صغارًا.

 قد يواجه الأطفال والمراهقون المصابون باضطراب العناد صعوبة في تعلم أن يصبحوا مستقلين أو منفصلين عن أحد الوالدين أو أي شخص رئيسي آخر كانوا مرتبطين به عاطفياً.

 قد يكون سلوكهم من المشكلات التطورية الطبيعية التي تستمر إلى ما بعد سنوات الطفولة.

2- نظرية التعلم: تقترح هذه النظرية أن الأعراض السلبية لاضطراب العناد هي مواقف مكتسبة من البيئة المحيطة والمعززة للسلوك المتمرد .

أي أنها تعكس آثار أساليب التعزيز السلبية التي يستخدمها الآباء. مثل تلك التي تسمح للطفل بالحصول على ما يريد،وقتما يريد كيفما يريد.

من هم الأطفال المعرضون لخطر الإصابة باضطراب العناد ؟

يعد اضطراب العناد (التحدي المعارض) أكثر شيوعًا عند الأولاد منه عند الفتيات. 

كما أنه أكثر شيوعًا عند الأطفال الذين يعانون من مشاكل الصحة العقلية التالية :

1- اضطرابات المزاج أو القلق.

2- اضطراب السلوك.

3- اضطراب نقص الانتباه مع فرط النشاط (ADHD).

ما هي أعراض اضطراب العناد (التحدي المعارض) عند الأطفال؟

يشترك الأطفال والمراهقين المصابون باضطراب العناد مع غيرهم من الأطفال العاديين الذين لا يعانون منه بعدة نواحي.

 كميل العديد من الأطفال إلى العصيان أو مجادلة الوالدين أو تحدي السلطة. 

قد يتصرفون بهذه الطريقة غالبًا عندما يكونون متعبين أو جائعين أو مستائين. 

ولكن عند الأطفال والمراهقين المصابين باضطراب العناد التحدي المعارض ، تلازمهم الأعراض دون سبب. 

كما أنها تتداخل مع التعلم والتكيف في المدرسة والمجتمع. 

تشمل أعراض اضطراب العناد التحدي المعارض :

1- نوبات الغضب المتكررة.

2- مجادلة الكبار مثل الوالدين والمعلمين.

3- رفض فعل ما يطلبه الكبار.

4- دائمي التشكيك في القواعد ويرفضون اتباعها .

5- القيام بأفعال متعمدة لإزعاج الآخرين .

6- لوم الآخرين على سوء سلوكه و أخطائه.

7- سهولة الانزعاج من الآخرين.

8- غالبًا ما يكون لديه موقف غاضب وساخط.

9- التحدث بقسوة و بفظاظة.

10- السعي للإنتقام .

إذا وجدت هذه الأعراض في طفلك فلا تتردد في أن يرى مقدم الرعاية الصحية الخاص به من أجل التشخيص.

كيف يتم تشخيص اضطراب العناد عند الطفل؟

صورة رمزية العناد

إذا لاحظت أعراض اضطراب العناد في طفلك أو مراهقك ، فعليك البحث عن المساعدة من خلال التشخيص الصحيح، فغالبًا ما يمنع العلاج المبكر حدوث مشكلات في المستقبل.

يمكن للطبيب النفسي للأطفال أو خبير الصحة العقلية المؤهل تشخيص اضطراب العناد. 

سيتحدث مع الوالدين والمعلمين حول سلوك الطفل وقد يراقب سلوكيات الطفل نفسه أحيانًأ. وفي بعض الحالات ، يحتاج الطفلك إلى اختبار للصحة العقلية.

كيف يتم علاج اضطراب العناد التحدي المعارض ؟

صورة رمزية اضطراب العناد

غالبًا ما يمنع العلاج المبكر حدوث مشكلات في المستقبل، ويعتمد العلاج على أعراض الطفل وعمره وصحته. سيعتمد أيضًا على مدى سوء (ODD).

قد يحتاج الأطفال المصابون باضطراب العناد إلى تجربة أنواع مختلفة من العلاجات قبل أن يجد الطبيب المختص ما يناسبهم. 

قد يشمل علاج اضطراب العناد التحدي المعارض:

1- العلاج السلوكي المعرفي: يتعلم الطفل حل المشكلات والتواصل مع الآخرين بشكل أفضل.

ويتعلم أيضًا كيفية التحكم في الانفعالات والغضب.

2-العلاج الأسري: يحتاج هذا العلاج الى إجراء تغييرات في الأسرة. بما يحسن مهارات التواصل والتفاعل الأسري. 

حيث يحتاج العلاج من أفراد الأسرة الدعم والتفاهم.

3- العلاج الجماعي بين الأقران: يتشارك المصابون قصصهم ومشاكلهم ومعاناتهم مع المرض وآثاره مما يعطي الطفل الدعم والمؤازرة والثقة بالنفس ويطور المهارات الاجتماعية والشخصية.

4- الأدوية: لا تستخدم الأدوية  لعلاج اضطراب العناد. ولكن قد يحتاجها الطفل لعلاج أعراض أو اضطرابات أخرى ، مثل اضطراب نقص الانتباه مع فرط النشاط.

كيف يمكنني المساعدة في منع اضطراب العناد لدى طفلي؟

لا يعرف الباحثون أسباب اضطراب العناد. لكن بعض الأساليب يمكن أن تساعد في منع هذا الاضطراب أو التقليل من آثاره. 

إذ تتم مساعدة الأطفال الصغار من خلال برامج التدخل المبكر التي تعلمهم المهارات الاجتماعية وكيفية التعامل مع الغضب.

أمّا بالنسبة للمراهقين ، يمكن أن يساعد العلاج بالكلام (العلاج النفسي) وتعلم المهارات الاجتماعية والحصول على المساعدة في البرنامج المدرسي للصحة النفسية في تقليل السلوكيات التي تسبب المشاكل. 

ويجب تمكين برنامج مدرسي لمعالجة التنمر وآثارة للمساعدة في وقف التنمر وتحسين العلاقات بين المراهقين.

برامج تدريب الوالدين مهمة أيضًا. تدرب هذه البرامج الآباء على كيفية إدارة سلوك أطفالهم. يتعلم الآباء طرق التعزيز الإيجابية ، وكذلك طريقة  التأديب  الصحيحة و السليمة لأطفالهم.

كيف يمكنني مساعدة طفلي على التعايش مع اضطراب العناد ؟

غالبًا ما يمنع العلاج المبكر لطفلك المشاكل المستقبلية المترتبة على المرض . 

إليك بعض الأشياء التي يمكنك فعلها للمساعدة:

1- التزم بجميع المواعيد مع مقدم الرعاية الصحية لطفلك.

2- شارك في العلاج الأسري المطلوب ضمن خطة المعالجة .

3- تحدث مع مقدم الرعاية الصحية لطفلك

حول مقدمي الرعاية الآخرين الذين سيشاركون في رعاية طفلك إن لزم الأمر.

في بعض الأحيان قد يحتاج طفلك على الرعاية من فريق قد يشمل المستشارين والمعالجين والأخصائيين الاجتماعيين وعلماء النفس والأطباء النفسيين. سيعتمد فريق رعاية طفلك على احتياجاته ومدى خطورة الاضطراب.

4- أخبر الآخرين عن اضطراب سلوك طفلك:

اعمل مع مقدم الرعاية الصحية لطفلك والمدرسة لوضع خطة علاج.

5-شارك في برامح الدعم المجتمعي :

قد يكون من المفيد التواصل مع الآباء الآخرين الذين لديهم طفل مصاب باضطراب العناد في حال شعرت بالإرهاق أو التوتر ، فتحدث مع مقدم الرعاية الصحية لطفلك. قد يوجهك إلى مجموعة دعم لمقدمي الرعاية للأطفال المصابين باضطراب العناد الشارد.

متى يجب علي الاتصال بمقدم الرعاية الصحية لطفلي؟

اتصل بمقدم الرعاية الصحية لطفلك على الفور إذا كان طفلك:

1- يشعر بالاكتئاب الشديد أو الخوف أو القلق أو الغضب تجاه نفسه أو تجاه الآخرين.

2- يشعر بأنه خارج عن السيطرة.

3- يسمع أصواتًا لا يسمعها الآخرون.

4- يرى أشياء لا يراها الآخرون.

5- لا تستطيع النوم أو الأكل لمدة 3 أيام متتالية.

6- يُظهر سلوكًا يؤذي الأصدقاء أو العائلة أو المعلمين ، ويعبر الآخرون عن قلقهم بشأن هذا السلوك .

7- اتصل برقم 911 إذا كانت لدى طفلك أفكار انتحارية وخطة انتحار ووسائل تنفيذ .

النقاط الرئيسية حول اضطراب العناد التحدي المعارض عند الأطفال:

  • اضطراب التحدي المعارض العناد (ODD) هو نوع من اضطراب السلوك.
  •  الأطفال المصابون باضطراب العناد غير متعاونين ومتحدين ومعادون للأقران والآباء والمعلمين وغيرهم من الشخصيات ذات السلطة.
  • قد تكون اضرابات النمو وتقلب الهرمونات سببًا في اضطراب العناد. أو يمكن تعلم واكتساب السلوكيات.
  • الطفل المصاب باضطراب العناد يجادل كثيرًا مع البالغين أو يرفض ما يطلبونه.ويكون أيضًا قاسٍ تجاه الآخرين.
  • غالبًا ما يتم تشخيص الاصابة بالاضطراب من قبل خبير الصحة النفسية والعقلية.
  • يتمحور العلاج الأساسي حول مساعدة الطفل على التفاعل بشكل أفضل مع الآخرين وتقبلهم . قد تكون هناك حاجة للأدوية لمشاكل أخرى ، مثل ADHD (اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه).

يمكنك أيضًا قراءة : الإضطرابات النفسية والسلوكية الأكثر شيوعا عند الاطفال(1)(ADHD)

  1. نصائح لمساعدتك في تحقيق أقصى استفادة من زيارة مقدم الرعاية الصحية لطفلك:
  2. تعرف على سبب الزيارة والهدف منها.
  3. قبل زيارتك ، اكتب الأسئلة التي تريد لها إجابات.
  4. في الزيارة ، اكتب اسم التشخيص الجديد وأي أدوية أو علاجات أو اختبارات جديدة. اكتب أيضًا أي تعليمات جديدة يقدمها لك مزودك لطفلك.
  5. اعرف سبب وصف دواء أو علاج جديد وآثاره الجانبية إن وجدت وكيف سيساعد  الدواء طفلك.
  6. اسأل عمّا إذا كان يمكن علاج حالة طفلك بطرق أخرى.
  7. تعرف على سبب التوصية بإجراء اختبار أو إجراء وماذا يمكن أن تعني النتائج.
  8. اعرف ما يمكن توقعه إذا لم يأخذ طفلك الدواء أو خضع للاختبار أو الإجراء.
  9. إذا كان لدى طفلك موعد للمتابعة ، فاكتب التاريخ والوقت والغرض من تلك الزيارة.
  10. تعرف على كيفية الاتصال بمزود طفلك بعد ساعات العمل. هذا مهم إذا مرض طفلك ولديك أسئلة أو بحاجة إلى مشورة.

   المراجع : JOHN HOPKIINS medicine

بواسطة shelasttrend

اكتب مقالات تهتم بتفاصيل وحياة المرأة والمجتمع والأطفال .. كما ويعرض هذا الموقع منتجات من متاجر ومواقع عالمية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.