التصنيفات
الصحة المنزل

ألعاب العقل في العلاقات: كل ما يجب أن تعرفه

بإختصار ألعاب العقل هي محاولات لفهم طريقة تفكير الطرف الآخر من العلاقة وأحيانًا التلاعب بأفكاره لفرض السيطرة عليه على آرائه وقراراته أو كسب جدال ما .

هل تريد أن يكون لديك علاقة قوية وسعيدة ليس فقط مع شريك حياتك وإنما مع الأشخاص المحيطين بك ؟ اكتشف المزيد عن ألعاب العقل في العلاقات لمحاولة تجنب المشاكل الشائعة بين الشركاء ؟.

ما هي ألعاب العقل في العلاقات؟

لا يمكننا الإنكار بأن بناء علاقات ناجحة أمرًا في غاية التعقيد والصعوبة ويحتاج إلى الذكاء والصبر لتحصل على نتيجة رائعة مع مرور الوقت.

فلنبدأ بتعريف العاب العقل أو الألعاب الذهنية التي تُعني بالعلاقات .

بإختصار ألعاب العقل هي محاولات لفهم طريقة تفكير الطرف الآخر من العلاقة وأحيانًا التلاعب بأفكاره لفرض السيطرة عليه وعلى آرائه وقراراته أو كسب جدال ما .

فالذي يمارس ألعاب العقل في علاقاته مع الآخرين لا بد أن يتمتع بالذكاء والمكر أحيانًا، فمن أهم قدراته أنه بحاجة الى ضبط أعصابه والبرود والقدرة على التحكم بانفعالاته أمام الضغوط التي يفرضها الطرف الآخر من العلاقة.

للفهم أكثر أنت بحاجة إلى بعض الأمثلة لألعاب العقل لفهم الفكرة بشكل أفضل. على سبيل المثال ، حين تطلب من شريكك الخروج في رحلة أو إجازة معًا فإنه يرفض على الرغم من رغبته بذلك وإذا تكرر هذا الموقف فقد يكون شريك حياتك يحاول التلاعب بك لفرض سيطرته عليك وعلى تفكيرك عن طريق الرفض المستمر وعدم التأثر بعواطف الشريك في العلاقة.

علامات ممارسة الألعاب الذهنية في العلاقات :

ستتيح لك مجموعة من العلامات فهم الموقف بشكل أفضل واتخاذ قرار بشأن ما الذي يجب فعله بعد ذلك:

1- عندما يريد الشريك شيئًا منك ،وتتوقع أن يطلب ولكنه يبقى صامتًا . بدلاً من التحدث والطلب مباشرة ، سوف يجعلونك تشك في نفسك وتتسائل عما يسعده وعما يريد.

2- أنت دائما أول من يراسل ويتصل، قد تنتظر يومًا كاملًا بانتظار الرد على رسائلك دون اكتراث من الطرف الآخر فأنت بالتأكيد تتعرض للتلاعب في علاقتك.

3-تعرضك لمواقف تثير غيرتك بإستمرار ودون اكتراث. فمثلًا إذا كان شريكك يغازل أشخاصًا آخرين أمامك علانية أو ببساطة لا يرفض ذلك ، فعليك اعتبار ذلك إشارة إلى حدوث خطأ ما.

4- يقارنك الشريك بالآخرين. ربما يكون من أسوأ الأشياء التي قد تتعامل معها في العلاقة إذا كان الطرف الآخر يقارنك باستمرار بأشخاص آخرين فهو بالتأكيد يحاول اضعافك وبالتالي السيطرة عليك وعليه فإنك تتعرض للتلاعب من قبل شريك حياتك؛بإضعاف ثقتك بنفسك بمحاولة اخضاعك.

كل ما سبق – الأشياء المذكورة أعلاه تساهم في تدهور هويتك الذاتية. بهدف السيطرة عليك ، وإثبات أن جميع قراراتك وآرائك خاطئة .

تمارس ضدك ألعاب العقل في علاقتك : ماذا تفعل؟

حسنًا …. لقد فهمت الآن أنك جزء من لعبة لا ترغب فيها من الألعاب الذهنية وأن كل ما يحدث ليس مجرد صدف أو أمور غير مقصودة على الإطلاق؟ فماذا عليك أن تفعل؟ بإتباع هذه التوصيات البسيطة من كبار الخبراء ربما تستطيع تغيير قواعد اللعبة لصالحك ولصالح العلاقة للإستمرار بشكل صحي أكثر :

1- تحدث مع شريكك مباشرة. بدلًا من تضييع حياتك في المعاناة ، يمكنك بدء محادثة صريحة وجدية لتصبح سعيدًا في النهاية.

الأمر متروك لك لاتخاذ القرار ، ولكنك بكل تأكيد تستحق الاحترام والرعاية.

اختر اللحظة المناسبة وتأكد من أن شريكك يستمع إليك باهتمام. تذكر أن تعطي أمثلة معينة لتشرح بشكل أفضل ما الذي أنت غير راضٍ عنه. تجنب الجدال والصراخ والقتال .

لا تنتقد الشخصية بل وجه انتقادك نحو المواقف وكيفية وشعورك تجاهها .

وتذكر دائمًا أن الغرض الرئيسي من أي جدال أو نقاش هو توضيح شعورك وتصحيح الأمور بدلاً من جعلها أسوأ.

2- اعرض طريقة للحل والخروج من المشكلة. فيجب أن تكون لديك استراتيجة واضحة ومدروسة قبل البدء بالحوار مع شريك حياتك فبمجرد مشاركة رأيك وموقفك فمن المهم تقديم حل محدد. على سبيل المثال ، يمكنك القول إنك مستعد لمنح الشخص المقابل فرصة ثانية وقبول اعتذاره. ذكّر شريكك الآخر أنك تقدر هذه العلاقة وأنك مستعد لبذل قصارى جهدك لإحيائها.

3- قرر ما هو الأفضل لك. بمجرد أن تقول كل ما خططت له ، يجب أن تستمع إلى وجهة نظر شريكك. بعد ذلك ، تحتاج إلى اتخاذ قرار نهائي مع مراعاة رغباتك الخاصة وراحتك وسعادتك على المدى الطويل .

في الواقع ، هناك خياران فقط. إذا رفض شريكك إدراك المشاكل الواضحة بينكما ، يمكنك إما قطع العلاقة أو تحمل الموقف والاستمرار في العيش مع المعاناة كما كان من قبل. إذا اتفقتم الطرفان على أن ألعاب العقل تدمر علاقتكم ومستعدون للتغلب عليها معًا ، فستحصل على فرصة رائعة لبناء التزام صحي والاستمتاع بحياة سعيدة.

في الختام :

أنت الآن على دراية بالألعاب الذهنية وعلامات على وجودها في العلاقة.

يجب عليك دراسة موقفك جيدًا حتى لا تجد نفسك في موقف صعب يصعب التراجع عنه.

ضع في اعتبارك أنه يجب عليك تحديد ما هو جيد بالنسبة لك وما هو غير جيد. لا تدع أي شخص يتحكم بك وبحياتك بشكل كامل أو يقلل من ثقتك بنفسك. تجنب العلاقات السامة مع النساء والرجال الذين يمارسون ألعاب العقل في العلاقات. اذ لا يمكن أن يصبحوا شركاء مخلصون وتصبح العلاقة معهم علاقة مستنزفة.

بواسطة shelasttrend

اكتب مقالات تهتم بتفاصيل وحياة المرأة والمجتمع والأطفال .. كما ويعرض هذا الموقع منتجات من متاجر ومواقع عالمية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.